يوم مؤلم على “عزبة النخل”.. كواليس دقائق الموت في حادث المين

0

9:24 مساءً

الأحد 04 ديسمبر 2022

كتب- طارق سمير وأحمد عادل:

مر يوم حزين ومؤلّم في منطقة عزبة النخل ، بعد اصطدام “ميني باص” ببعض المواطنين على “عصير” في شارع التوفيقية ، وينعى اليوم الأحد جثث 5 قتلى في. الحادث أمس.

وقع الحادث بسبب تلف مكابح “الحافلة الصغيرة” ؛ أدى ذلك إلى اصطدام السائق بكل شيء مر به أثناء نزوله من أعلى جسر عزبة النخل ، حيث اصطدم بدراجة نارية في البداية ودهس السائق ، ثم وقف 10 مدنيين على “العصير”. ، ثم ذهب مباشرة إلى الحائط.

كان الجو آنذاك مرعبا وصادما. صرخات وعويل خرجت من أفواه الواقفين ، وترددت آهات الجرحى ، وتناثرت الدماء على الأرض وسط وجوه قاتمة من رعب المشهد.

وبعد الحادث حاول المارة كبح أعصابهم لمعالجة المصابين ونقل معظمهم إلى أقرب مستشفى ليوم واحد إلى مكان الحادث ، وتبين فيما بعد وفاة 5 أشخاص وإصابة 7 آخرين بجروح. . .

وتنتظر أمام المستشفى ليلة أمس السبت عشرات العائلات ؛ البحث عن أقاربهم والطمأنينة سواء كانوا على قيد الحياة أم لا ، “أحمد. م.” من: “ابنتي ووالدتي أين! بدؤوا يشربون العصير ولم يعودوا.” من جانبه صاح “محمد ك.”: https://news.google.com/ __i / rss / rd / articles / “أبي وابني لن يعودوا” ، وظل الأجواء متوترة حتى استقبل أهالي القتلى أقاربهم صباح اليوم.

كشف مصدر طبي – فضل عدم ذكر اسمه – لمصراوي أن المتوفى رجل وحفيده وامرأة وابنتها وسائق الدراجة النارية الذي حاول تعطيل الحافلة برمي نفسه أمامها.

واحتجز الأهالي السائق وسلموه للشرطة وأحالوه إلى النيابة المختصة للتحقيق معه ، فيما أذن النائب العام بدفن المتوفى بعد انتهاء الطب الشرعي من كتابة محاضر الوفاة.

Leave A Reply

Your email address will not be published.