كوريا الجنوبية تفرض التعادل على أوروجواي

0

فرضت كوريا الجنوبية التعادل السلبي على أوروجواي في مباراة على ملعب “المدينة التعليمية” ، في إطار خروج المغلوب من كأس العالم (فيفا قطر 2022) من منافسات المجموعة الثامنة.

وتتكون المجموعة الثامنة من منتخبات (أوروجواي – كوريا الجنوبية – غانا – البرتغال).

فشلت أوروغواي في مواصلة انتصاراتها على كوريا الجنوبية في المونديال بعد فوزها مرتين ، الأولى في مونديال (1990) بهدف دون رد فعل ، ثم في المونديال (2010) بنتيجة (2-1).

ويشارك منتخب الأوروغواي في مونديال قطر ، والهدف هو صنع التاريخ والمنافسة على كأس العالم حيث فاز فريق “سيليست” بنسختي (1930-1950).

تشكيل أوروغواي: سيرجيو روشيت – ماتياس أوليفيرا ميرامونتيس – دييجو جودين – خوسيه ماريا خيمينيز – مارتن كاسيريس – ماتياس فيسينو – رودريجو بيتانكور – فيديريكو فالفيردي – داروين نونيز – فاكوندو بيليستري – لويس سواريز.

فريق كوريا الجنوبية: كيم سيونغ جيو – كيم جين سو – كيم مين جاي – وويونغ – يونغ – هوانغ إنبيوم – سون هيونغ مين – جايسونغ لي – كيم مونهوان – هوانغ أويجو – سانجو نا – كيم يونغ وون.

تشارك أوروجواي في نهائيات كأس العالم للمرة الرابعة عشرة في التاريخ ، بينما تشارك كوريا الجنوبية للمرة الحادية عشرة.

وستلعب أوروجواي مباراتها المقبلة ضد البرتغال مساء الإثنين ، بينما ستلعب كوريا الجنوبية ضد غانا في نفس اليوم.

تفاصيل المباراة

جاء الخطر الأول من منتخب أوروجواي في الدقيقة 19 ، بتسديدة من نجم ريال مدريد الحالي فالفيردي فوق مرمى الحارس الكوري كيم سيونج جو.

عاد منتخب الأوروغواي لتهديد المنتخب الكوري برأسية من فاكوندو بيليستري ، مما جعله يحاول التمرير إلى نونيز الذي يقف أمام المرمى ، لكن مهاجم ليفربول يرفض انتهاز الفرصة وتمرر الكرة له في الدقيقة 22.

فرصة كادت أن تشهد خطورة لصالح أوروجواي من خلال الظهير الأيسر أوليفيرا الذي قاد هجومًا سريعًا لصالح منتخب بلاده لكنه أخطأ في تمرير الكرة إلى نونيز حيث سدد حارس مرمى كوريا في الوقت المناسب يمكن أن يتدخل ويخرج. الكرة من نونيز في الدقيقة 27.

وسجلت فرصة التهديف في الدقيقة 34 لصالح بطل منتخب كوريا الجنوبية ، المهاجم كيم يونغ وون ، الذي أضاع فرصة خطيرة لفريقه من داخل منطقة الجزاء.

البداية بخط جميل انتهت بتمريرة طويلة من الظهير الأيمن Kim Min-jae الذي يمرر عرضية جميلة من الأرض تصل إلى Young Won لتضرب الكرة التي تتجاوز المرمى ، بحيث تكون النتيجة بين كل فريق. .

هذه هي الفرصة الأولى لممثل آسيا ، بعد ضغط من منتخب أوروجواي.

وكاد منتخب أوروجواي أن يفتتح أهداف المباراة في الدقيقة 44 برأسية من المخضرم دييجو جودين ، لكن هذه المرة تدخل القائم وحرم فريق “سيليست” من فرصة التسجيل.

جاءت رأسية جودين بعد عرضية جميلة من فالفيردي.

محاولة خطيرة من داروين نونيز في الدقيقة 63 من الجهة اليسرى ، وصلت إلى منطقة الجزاء وعمل عرضية ، تدخل الحارس الكوري كيم سيونج جيو ، ثم تفرقها الدفاع.

قبل عشر دقائق من نهاية المباراة ، حاول نونيز التسجيل في مرمى كوريا الجنوبية من تسديدة على حافة منطقة الجزاء ، لكن الكرة تجاوزت القائم ، تاركة النتيجة سلبية.

محاولة خطيرة من فالفيردي ، بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 90 ، ارتطمت بالقائم وخرجت لتسديد ركلة مرمى ، قبل أن يتفاعل سون ليسدد كرة قوية من حافة منطقة الجزاء التي اتجهت بعيدًا عن المرمى.

توقع فوز الفريق الفائز بكأس العالم بجوائز قيمة .. من هنا

Leave A Reply

Your email address will not be published.