بعد 20 عاما من ارتكابها.. حل لغز جريمة بشعة هزت الأردن

0

وفي تفاصيل الجريمة التي صدمت الأردن في ذلك الوقت ، تم العثور على جثة مجهولة الهوية في الثلاثينيات من عمرها في برميل حديدي مربوط بسلاسل على متن عبارة مياه في منطقة صويلح شمال عمان.

بعد التعرف على الضحية ، ظلت القضية قيد التحقيق لسنوات دون أن تصل إلى القاتل.

وقال المتحدث الإعلامي بمديرية الأمن العام عامر السرطاوي لشبكة سكاي نيوز عربية ، إنه في قضايا مجهولة لدى المباحث الجنائية أعادت فرق التحقيق فتح الملف وتمكنت من الكشف عن ملابساته واعتقال أحد الجناة.

مع جهود فريق التحقيق الأخيرة لإعادة فتح القضية وجمع المعلومات عنها والاستماع إلى أقوال عدد من المقربين ، توصل المحققون إلى بعض الاستنتاجات ، منها:

• شارك شقيقا الضحية في قتلها بعد إجبارها على ابتلاع كمية كبيرة من المواد المخدرة.

• تم القبض على أحدهما وتم تفريق الآخر لأنه كان خارج البلاد.

وأكد السرطاوي أنه “بمد التحقيق إلى الأخ الموقوف ، فقد اعترف بمشاركته مع شقيقه في الجريمة قبل 20 عاما بسبب خلافات شخصية”.

قال إنه وأخوه أخرجوا الضحية من المنزل وأجبروها على ابتلاع كمية كبيرة من المخدرات حتى ماتت ، ثم قيدوها بالسلاسل ووضعوا جسدها في برميل حديدي على عبّارة مياه في منطقة صويلح.

وتابع السرطاوي: “تم تفريق الأخ الآخر بعد أن تبين أنه موجود خارج البلاد ، فيما تم إبلاغ نيابة الجنايات الكبرى بالقضية وإحالتها إليه”.

Leave A Reply

Your email address will not be published.